recent
أخر الأخبار

حقوق ذوي الإحتياجات الخاصة في القانون المصري

الصفحة الرئيسية
 

حقوق ذوي الإحتياجات الخاصة في القانون المصري


ذوي الاحتياجات الخاصة هم فئة من فئات المجتمع ولكن لهم حاجاتهم الخاصة وخاصة في النواحي التربوية والتعليمية ولذلك علي المجتمع معاملة الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة معاملة حسنة حتي يتم دمجهم في المجتمع، ولا يجب معاملتهم معاملة قاسية، وفي هذا الموضوع يقدم موقع مصر حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة في مصر.

 

من هم ذوي الاحتياجات الخاصة

ذوي الاحتياجات الخاصة هم أشخاص أصيبوا بإعاقات جسدية، أو نفسية، أو عقلية تسببت في فقدان قدرتهم على ممارسة شئون حياتهم مثل غيرهم الأصحاء.

 

وتعددت المفاهيم الخاصة بذوي الإحتياجات الخاصة حيث يقول البعض من المتخصصين في مجال الإعاقة أن ذوي الاحتياجات الخاصة هم مجموعة من الأشخاص الذين يحتاجون إلى معاملة خاصة نتيجة إصابتهم بنوع من أنواع الإعاقة حرمتهم من التأقلم وممارسة كافة شئون حياتهم مثل الأشخاص الأصحاء.

 

ولذلك فالأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة هم بأشد الحاجة إلي معاملة خاصة بهم حتي يتمكن هؤلاء من إستيعاب كافة الأمور التي تدور حولهم والبعض الأخر من المتخصصين في هذا المجال يقول أن ذوي الاحتياجات الخاصة هم الأفراد الذي لديهم القصور في تعلم الأشياء وإكتساب الخبرات والمهارات علي عكس الأشخاص الأصحاء.

 

وهذه القصور تكون نتيجة لعدة عوامل وراثية أو بيئية مكتسبة، ومنظمة الصحة العالمية قد أوضحت أن الإعاقة هي حالة من القصور في القدرات الجسدية أو الذهنية للفرد ويرجع السبب في ذلك إلى العوامل الوراثية أو البيئية التي تسبب للفرد إعاقة تمنعه من تعلم بعض الأنشطة علي عكس غيره من الأصحاء.

 

وإصابة هؤلاء الأشخاص تعمل على إعاقتهم عن القيام ببعض الأعمال، وتقييدهم أيضاً عن المشاركة بفاعلية في المجتمع، مما يؤدي إلى قلة إنتاجيتهم في مجتمعنا.

 

وذوي الاحتياجات الخاصة يتم معاملتهم من قبل بعض الأشخاص في مجتمعنا بمعاملة غير إنسانية والنظر إليهم بنظرة قاسية من قبل البعض الآخر من الأشخاص، مما دفع الدول للقيام بعمل قانون خاص بهم ولحمايتهم وحماية كافة الحقوق المتعلقة بهم.

 

 ما هي حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة

 لابد من توفر الكثير من الحقوق للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة ونعرض لكم هذه الحقوق علي النحو التالي:

 

الحق في وسائل النقل والمواصلات

1. تجهيز كافة وسائل النقل والمواصلات العامة والخاصة بمقاعد مخصصة للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة حتي تناسب قدراتهم وتناسب أوضاعهم والبحث عن طرق علمية وعملية لتوفير أقصى درجات الأمان لهم في العربات والسيارات العامة والقطارات، كما يمكن توفير بعض وسائل النقل العام المرتبطة بوضع ذوي الاحتياجات الخاصة فقط.


2. يجب تجهيز إشارات المرور وأماكن العبور بوضع تنبيهات صوتية مرئية وذلك لمساعدة الأشخاص الذين يعانون من مشاكل سمعية وبصرية عند عبور الطريق.


3. يجب توفير أمكان  لمواقف السيارات الخاصة بالإعاقات سواء كانت حركية أم سمعية أم بصرية مع إعفائهم من الغرامات  المادية الخاصة بالمخالفات.


4. يجب وضع الشعار العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة على سياراتهم وذلك لتوضيح نوعية الإعاقة. 


5. يجب وضع جهاز ناطق داخل السيارات العامة، بحيث يكون خريطة توضيحية صوتية لهم لسهولة التعرف على مكان سيرهم وإتجاهه.


6. منح الأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة فرصة لقيادة السيارات والتدريب عليها.


7. كما يجب أيضاً أن تقوم الدول بتجهيز الطرق الأماكن والمرافق العامة والمباني والأرصفة بالإسلوب المناسب لحاجات وقدرات هؤلاء الأشخاص ومثال ذلك كتابة الإشارة لأن الإشارة لا تناسب الأشخاص الذين يعانون من مشاكل سمعية.

  

الحق في العمل

1. المساواة: توفير فرص عمل عادلة حتي يتم إبعاد هؤلاء الأشخاص عن التمييز أو الظلم أو وإستبدالهم بأشخاص آخرين، وذلك لمجرد أنهم فئة تعانون من إعاقة.


2. شروط عادلة ومرضية: يجب توفير الشروط التي تناسب ظروف ذوي الإعاقة وذلك بتوفير بيئة عمل مناسبة وعدد ساعات ملائمة مع ظروف مناسبة لإصابتهم ومناسبة للقدرات الصحية والنفسية والبدنية.


3. الأجر الكافي: إعطاء هؤلاء الأشخاص مرتب مناسب حتي يلبي كافة متطلباتهم في المسكن والملبس والتعليم والمواد الإستهلاكية والرعاية الصحية اللازمة لهم وذلك من خلال توفير التأمين الصحي كما يجب معاملة ذوي الإعاقة كغيرهم من الأشخاص الأصحاء.


4. التنظيم: حق هؤلاء في التنظيم وذلك بالسماح لهم بتشكيل النقابات المسئولة عنهم والتي تحافظ على حقوقهم الجماعية والمطالبة بها في حال توافرها لهم.


5. الحماية من البطالة: وهي أن يأخذ كل من ذوي الإحتياجات الخاصة حقه الكامل في العمل بشكل مستمر وعدم الإكتفاء بذلك فقط وإنما الحفاظ علي كافة الحقوق في العمل. 


6. التمييز بين الحق والرعاية: وهو أن يحصل ذوي الإحتياجات الخاصة على حقهم في العمل وعدم الإكتفاء بالدعم الإقتصادي لرعايتهم فقط. 


الحق في التعليم

التعليم حق لكل إنسان لذلك يجب أن يتم دمج ذوي الإحتياجات الخاصة في التعليم وذلك من خلال منح ذوي الإعاقة فرصة للإنخراط في التعليم للحصول علي حقوقهم في التعليم دون أي تمييز.

 

يجب إتباع الطرق والأساليب التعليمية التي تمكن الطفل من مواجهة المشاكل والتحديات التي يتعرض لها أثناء العملية التعليمية في المدارس.

 

ويتم ذلك من خلال دمج كل الطلاب في فصول ومدارس التعليم مع الطلاب الأصحاء بغض النظر عن الإعاقة حتي لا يشعرون بالفرق ومعاملة الأطفال ذوي الإحتياجات الخاصة في صفوف تعليم عامة وتقديم الخدمات التعليمية مثل التي تقدم للأطفال الأصحاء ولكن بشرط أن تتم مراعاة ظروفهم الخاصة حتي تعجز هؤلاء الأشخاص عن النجاح في التعليم.


كما يجب توفير عناصر التفاعل الإجتماعي واللعب والترفيه لهم، وخاصة الأشخاص الذين يعانون من مشاكل نفسية وذهنية حيث ويعتبر اللعب من أهم الحقوق التي يجب أن يحصل عليها الأطفال ذوي الإعاقة.


حيث أن اللعب والقدرة على تكوين صداقات هو الحل الأمثل لإحتوائهم لأن ذلك يحوله إلى طفل إجتماعي قادر على التعامل والتفاعل مع الآخرين في المجتمع، ويستخدم اللعب لعلاج معظم الإعاقات الذهنية لدي الأطفال ذوي الإعاقة لأن الشخص الذي يعاني من مشاكل ذهنية يميل إلى العزلة ولا يتمكن من تكوين صداقات.

 

ولذلك ينصح الخبراء في مجال الإعاقة علاج الإعاقات الذهنية باللعب من خلال التعامل مع النقود وركوب المواصلات وذلك للتغلب على إنعزالية ذوي الاحتياجات الخاصة.

  

حقوق ذوي الإحتياجات الخاصة في القانون المصري

تضمن القانون رقم 10 لسنة 2018 بشأن حقوق الأشخاص ذوى الإحتياجات الخاصة العديد من الحقوق المكتسبة لذوى الإعاقة وذلك بما يضمن دمج هؤلاء الأشخاص فى المجتمع ولأن الدولة المصرية رائدة في إحتواء ذوي الإحتياجات الخاصة وإعطائهم كافة الحقوق يكون القانون ملزم حيث نص القانون الخاص بذوي الإعاقة علي العديد من القرارات سوف نعرضها علي النحو التالي:

1. عدم التمييز بين ذوي الإعاقة بسبب إعاقتهم أي كان نوع الإعاقة وتحقيق المساواة بين الإشخاص ذوي الإعاقة والأشخاص الأصحاءوذلك للتمتع بكافة حقوق الإنسان وحرياته الأساسية فى كافة الميادين.


2. كما يجب أن يتم القضاء علي جميع العقبات والمعوقات التى تمنعهم من ممارسة حقوقهم.


3. كما يجب تحقيق المساواة بينهم وبين أفراد المجتمع الأصحاء في الحقوق والحريات.


4. ضرورة تكافؤ الفرص بينهم وبين الأشخاص العاديين.


5. كما يجب تحقيق المساواة بين كل من الرجل والمرأة من ذوي الإحتياجات الخاصة.


6. عدم حرمان الأشخاص ذوى الإحتياجات الخاصة من الرغبة في الزواج وتكوين الأسرة برضاء كامل.


7. كما يتيح القانون لهم الحصول على المعلومات المتعلقة بهم من كافة الجهات أياً كانت.


8. كما سهل القانون  الخاص بالإعاقة الطريق أمام الجمعيات أو المنظمات التي ترغب في مساعدة ذوي الإعاقة فى مجال حمايتهم على المعلومات الخاصة بالخدمات التي يقدمونها لأشخاص ذوى الإحتياجات الخاصة.


9. كما يجرم القانون الإستغلال الذي يحدث لهؤلاء الأشخاص سواء على المستوى الإقتصادي، أو المستوى السياسي، أو التعرض لأي عمل من أعمال العنف.


10. كما يجب توفير كل طرق الحماية والأمان لذوي الإعاقة التي تناسب قدراتهم الخاصة.


11. كما يجب أن تتم حماية حقوق الأشخاص من ذوى الإحتياجات الخاصة في البرامج التي يتم وضعها من خلال الحكومة.


12. كما أتاح القانون الخاص بالإعاقة لشخص ذي الإعاقة  إمكانية الجمع بين الراتب الأساسي وبين المعاش مع إلزام كل الجهات بتوفير أماكن للمتخصصين.


13. كما يجب تقليل عدد ساعات العمل عن ساعات العمل الرسمية المحددة، وذلك من خلال تقليل مدة ساعة من وقت العمل  لذوي الإحتياجات الخاصة.


14. كما يجب إتاحة عدة فرص لهم لتولي المناصب الإدارية والقيادية بالدولة.


15. كما يجب توفير تأمين صحي شامل لكل الأشخاص الذين يتم التحقق من إعاقتهم من عدم.


16. كما يلزم القانون الخاص بالإعاقة الحكومة بمحو أمية لكل ذوي الإحتياجات الخاصة الذين فاتهم سن التعليم.


17. كما يجب شمل الأشخاص ذوي الإعاقة في مرحلة الدراسات العليا وتخصيص نسبة 10% كحد أدنى من هؤلاء الأشخاص في المدن الجامعية.


18. كما يلزم القانون كل الجهات الحكومية وغير الحكومية في تحديد نسبة 5% من العمالة لتوظيف ذوي الإحتياجات الخاصة.

 


 

الكلمات الدلالية:

الاعاقة        ذوي الاعاقة       ذوي الاحتياجات الخاصة        من هم ذوي الاحتياجات الخاصة

الاحتياجات الخاصة        تعريف ذوي الاحتياجات الخاصة        خدمات ذوي الاحتياجات الخاصة

google-playkhamsatmostaqltradent