recent
أخر الأخبار

11 علامة تدل علي التوقيع بالإكراه أو التهديد

الصفحة الرئيسية
 
11 علامة تدل علي التوقيع بالإكراه أو التهديد


التوقيع تحت الإكراه أو التهديد

التوقيع تحت إكراه أو تهديد يتميز ببعض العلامات التي تؤثر على شكل التوقيع إلا أنه لا يبتعد بالتوقيع كثيراً عن المميزات الشخصية لكل توقيع التى يتميز بها عن توقيع شخص آخر.

 

والعديد من هذه العلامات قد تتوافر فى بعض الحالات الأخرى غير التوقيع أو الكتابة تحت الإكراه أو التهديد، وهى بعض حالات كبار السن أو العجز أو المرض الذى يؤثر على الجهاز العصبي للإنسان والذي يؤثر علي أعصاب اليد عند الكتابة ويؤدى ذلك إلى إهتزاز اليد بدون تحكم من الشخص وفى هذه الحالة يصعب علي الخبير الفني التفرقة بين الحالتين.

 

فإن وجود هذه العلامات أو بعضها لا يثبت بالقطع على أن هذا الشخص المدعي والموقع قد تعرض للإكراه أو التهديد عند هذا التوقيع.

 

لذلك فإن في الغالب تأتى تقارير الطب الشرعي تفيد بأنه يتعذر فنياً إقرار وتوضيح ذلك أو نفيه، وكذلك كثيراً تأتى تقارير الأدلة الجنائية بأنه أيضاً يتعذر فنيآ توضيح عما إذا كانت البصمة الموجودة على المستند قد أخذت تحت إكراه من العدم.

 

وقد يتعرض الشخص المدعي للإكراه أو التهديد ويكون توقيعه وبصمته طبيعية أيضاً لا يظهر عليه علامات التوقيع تحت الإكراه أو التهديد، ويتعذر الطب الشرعي معرفة هل البصمة التي توجد على هذا المستند قد أخذت من الشخص المدعي أثناء النوم أو تحت تأثير مادة مخدرة.

  

اقرأ أيضاً:

عقوبة الابتزاز الالكتروني في مصر


علامات التوقيع تحت الإكراه أو التهديد

يجيب موقع مصر علي التساؤلات التي يطرحها بعض الأشخاص وهي هل يمكن للخبير الفني إثبات أن التوقيع بالبصمة أو كتابة كان تحت الإكراه أو التهديد؟ وهل يمكن توضيح أن البصمة قد أخذت من الشخص أثناء النوم أو تحت تأثير مادة مخدرة؟

 

وهنا نجيب عن هذه التساؤلات حيث أن التوقيع تحت الإكراه أو التهديد هو توقيع صادر من صاحبه ولكن فى ظروف أو تحت تأثيرات غير طبيعية ومن العلامات الثابتة علمياً لكشف التوقيع ما إذا كان تحت الإكراه او التهديد أم لا نوضحها لكم علي النحو التالي:


 1. عند وجود علامات التوقيع أو الكتابة بالإكراه أو التهديد للشخص المدعي فإن ذلك يثبت أن هذا الشخص قد تعرض للإكراه أو التهديد بالفعل عند هذا التوقيع أو الكتابة .

 2. وعند عدم وجود علامات التوقيع أو الكتابة بالإكراه أو التهديد للشخص المدعي فإن ذلك لا يثبت أن هذا الشخص الكاتب قد تعرض للإكراه أو التهديد عند هذا التوقيع أو الكتابة .

 3. وإذا قام الخبير الفني بالكشف عن التوقيع أو الكتابة للمدعى بكتابة ذلك تحت الإكراه أو التهديد ووجد علامات التوقيع تحت الإكراه في التوقيع فيكون هذا التوقيع أو الكتابة قد حررت من هذا الشخص تحت الإكراه أو التهديد. 

 

ولكن توجد 11 علامة تدل علي التوقيع أو الكتابة تحت الإكراه أو التهديد وحرصنا منا نوضح لكم تلك السمات كما يلي:

 

1. عدم قدرة الشخص المدعي كتابة الجرات الرأسية مثل حرف الألف حيث يبدأ الحرف الألف ببداية واهنة ويكون قصيراً وغير مستطيل أو على شكل نقطة .

 

2. أن الجرات المستعرضة والجرات الصاعدة يشوبها الإهتزاز المفاجىء .

 

3. مسارات الأقواس والجرات تكون متقطعة .

 

4. إلتفافات حرف الفاء وحرف القاف وحرف العين وحرف الواو تكون مضلعة وصلبة .

 

5. الحروف الرأسية تكون مكسرة مثل حرف الألف وحرف اللام.

 

6. بعض الألفاظ تكون ناقصة للعديد من الحروف ووجود حروف زائدة في بعض الألفاظ الأخري.

 

7. عدم إلتزام الشخص المدعي بالسطور المطبوعة وأيضاً يوجد حيود مخل وإضطراب في الكتابة .

 

8. إختلال الشخص فى حجم الحروف أو فى الإتساع  وكذلك الألفاظ عما إعتاده الشخص فى الكتابة فى ظروف طبيعية .

 

9. عدم إتساق حجم الألفاظ فيما بينها فبعضها كبير والبعض الأخر صغير .

 

10. عدم تناسق المسافات البينية التى تفصل ألفاظ العبارات فبعضها كبير والبعض الأخر صغير .

 

11. أوضاع الألفاظ تكون غير منتظمة وغير متسقة فيما بينها فيوجد لفظ فى مستوى أفقى ولفظ أخر يعلوه ولفظ ثالث أسفله واللفظ الرابع يتجه إلى اليسار و أسفل أى أن الصرح الكتابى يكون غير متسق لكون الكاتب مضطرباً أثناء الكتابة. 

 

وإذا كانت العلامات السابق ذكرها في النقاط السابقة وغيرها قد ظهرت فى كتابة الشخص المدعي فإن هذا الشخص قد تعرض للإكراه أو التهديد أثناء هذه الكتابة.

 

وإذا كانت هذه العلامات لم تظهر فى كتابة الشخص المدعي فإن هذا الشخص إما أن يكون قد تعرض للإكراه أو التهديد أثناء هذه الكتابة ولكن لم توجد علامات الإكراه فى كتابته لعدة عوامل منها العوامل السيكولوجية والعوامل العصبية وغير ذلك  وإما أن هذا الشخص المدعي لم يتعرض للإكراه أو التهديد عند الكتابة.

 

أن علامات الكتابة تحت الإكراه أو التهديد تظهر بوضوح فى التوقيع أو الكتابة عند الإناث اللآتى يتعرضن كثيراً للإكراه أو التهديد أكثر من الذكور.

 

 


 

الكلمات الدلالية:

الطب الشرعى       توقيع         الكتابه         التوقيع

google-playkhamsatmostaqltradent